الجمعة، 13 مايو، 2011

فراديس لبحرها البعيد تجليات الحلم




كانت تزف الحلم للبحر الحنون 
و ترتدي وطنا 
يراوده الجمال عن الخيال 
و نوارس البحر الحرونة 
تزرع الآفاق شوقا للوجوه
و ترتجي دفء الوصال 
و حبيبتي 
بنت الصباح تراقص الأنسام 
ترمي بالشجون 
و تنتشي فتبوح للماء الهصور 
بعشقها 
و تخاف من سمع الرمال 
سمع النسيم حديثها 
فاشتاق للقلب البريء 
و لم يزل يحكي طويلا للمدى
السر و البوح المحلق و الندى 
فتسابقت كل الطيور 
تعانق الأحلام في العشق المحال
يا بنت هذا الموج 
رفقا بالقلوب 
فإنها أشلاء وجد شفّا 
بعد الحبيب 
و قسوة ممزوجة بالصمت 
أو فيض الدلال 
قولي لنا سر الهوى
دمع الفراق
و رجفة في الوصل تعلو 
أورثت كل الجوارح نشوة 
طارت بنا 
و تجاوزت حدّ الخبال
قولي لتلك الشمس 
عن سر الأصيل إذا تخضب بحرها
و سرى الحنين 
وأورقت أشجار شوق 
أشهرت كل النصال 
يا سر أسرار الندى 
و الهمس 
و البوح العفيف
ترفقي بالحلم في قلب المحب 
فما أنا إلا فؤادا حالما 
أرجو الضياء 
و فرحة تقضي على شجن 
 تأصّل رافضا درب الزوال 
إنّي سأحلم 
لست أخشى واقعا 
عادى البراءة 
و استوى فوق القلوب 
معاندا صدق المشاعر 
قاصدا قتل الجمال 
إنّي سأحلم رغم كل قساوة وغباوة 
و تشرّد الأحلام في ليل الهوى
فأبث في عصر الشقاق تآلفا 
يحمي القلوب من الجفاف 
و يزدهي بالعشق في نبل الخلال إني سأحلم إني سأحلم  




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق